القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غرام الرعد الفصل الثالث عشر والرابع عشر والخامس عشر بقلم رحمه اشرف ريري

رواية غرام الرعد الفصل الثالث عشر والرابع عشر والخامس عشر بقلم رحمه اشرف ريري  

رواية غرام الرعد الفصل الثالث عشر والرابع عشر والخامس عشر بقلم رحمه اشرف ريري


البارت الثالث عشر 🌸

غرام الرعد 💜

زهراء بتعصيب. والله انك بارده انتي يا حيوانه ازاي تمضي على حاجه زي دي انتي عارفه انتي عملتي ايه ده عرفي يا رحمه عارفه يعني ايه. أنا لازم اقول لماما 

رحمه بابتسامه وبرود اتعصبت منه زهراء ... يا بت عادي هو رعد قلي انه هيقطعها لو قلت لا مش بحبه هيقطعها وخلاص وبعدين يا زهراء انتي عارفه اختك كويس 

زهراء بعصبية من برودها. روحي نامي وانا هنام باي انتي حره بس مش تندمي في الاخر ..وتعيطي..رحمه انتي كبيره مش صغيره علشان اقولك الصح من الغلط يعني انت بقولك بس أن ده عيب وحرام ومينفعش يا حبيبتي 

رحمه بوجه خالي من المشاعر..واخدت نفس طويل.  هتصدقيني لو قلتلك وقتها مفكرتش في حاجه غير أنه بيقولي امضي هنا ...هددني أنه ممكن يجيبك المخزن ..هددني بيكي مفكرتش في غير انك ممكن يحصلك حاجه ساعتها انتي عارفه انا ممكن اكون عامله ازاي.  

زهراء بدموع. يعني عملتي كده علشاني انا انا اسفه والله 

رحمه بابتسامه. حبيبتي اهدي انتي بنتي وانا أضحي بأي حاجه علشان تكوني مبسوطه...ماشي يا بنتي 

زهراء بدموع..طيب افرضي مبتحوه هتعملي ايه في الورقه الي معاه 

رحمه بابتسامه ..بصي يا زهراء. أنا بقالي عنده اكتر من اسبوع ..لو كان عايز يازيني كان عمل كده ..من زمان... وكمان لم لقا الراجل ده غلط فيا قاله اني مراته وخلاه يعتزر. يعني هو ممكن يكون بيحبي بجد ..فا سيبها علي ربنا ربنا كبير 

رحمه بابتسامه . هههههههههه يلا تصبحي ع خير ..يا ختي المدرسه الصبح 

زهراء  نامت على سريرها وراحت في النوم 

رحمه اخدت فون زهراء ورنت على مروان 

مروان الي كان قاعد مع رعد

مروان. والله هي بخير وصلتها هي وزهراء لحد البيت وقعدت معاهم كمان..وأمهم ست قمر كده ومسبتهمش غير وانا مكمن عليهم تمام كده ..

رعد بابتسامه. خلاص ماشي 

مروان بهزار ..طيب الحمد الله وبعدين يعني هو انا مستغني عن روحي علشان اسيبهم في مشكله دانت كنت قطعت راسي 

رعد بابتسامه. وانا بتقول فيها وربنا كنت عملتها 

مروان . هههههههه يا ساتر يا رب يا ساتر ..

مروان لق تلفونه رن وظهر علي الشاشه( رقم غير مسجل على الهاتف... الخط باسم زهراء) 

مروان ابتسم ابتسامه عريضه ورد على التلفون. ألوو 

رحمه بضحك .ايوه يا عم الروميو 

مروان بضحك. ههههههههه رحمه 

رعد  فرح لم سمع اسمها. ادهالي اكلمها 

رحمه. ايوه رحمه يلا قلي عايز تعرف عن زهراء ايه وانا اقولك 

مروان. مش وقتوو خدى كلمي 

رحمه. مين 

مروان بهزار. عنتر بتاعك 

رحمه. هههههههههه 

مروان اد التلفون لرعد

رعد وهو يقوم من مكانه ويتحرك. ألوو عامله ايه يا رحمه 

رحمه. كويسه الحمد الله 

رعد.ممكن اشوفك تاني 

رحمه نسيت نفسها وافتكرت كل حاجه وحشه معلها. ليه علشان تضربني تاني ولا تموتني المره دي... 

رعد الي حس بنغزه في قلبه وزعل عليها. لا ولا حاجه المهم  خلي بالك من نفسك .... ولو عايزه اي حاجه انا موجود ...

رحمه الي حست انه زعل وانها دبشت معاه. استنا... خلاص ماشي بكره انا ريحه المدرسه وانا خرجه ابعت حد يخدني 

رعد بفرح. طيب هبعتلك مروان 

رحمه. ماشي 

رعد بوجه خالي من المشاعر وحنيه. انا بجد اسف على الي حصل 

رحمه.بابتسامه..  خلاص مفيش مشكله 

رعد بابتسامه هو الآخر. سلام يا حبيبتي  

رحمه سلام  

رعد اد لمروان التلفون 

مروان. ايه يا رحمه 

رحمه. يلا قلي عايز تعرف عن زهراء ايه 

مروان. كل حاجه 

رحمه. خلاص انا هجي عند رعد بكره وانت الي هتيجي تحدني من المدرسه انا وزهراء وهقلك عنها حجات كتير 

مروان. مدرسه اسمها ايه  

رحمه. اسمها....... 

مروان بفرح وغموض . خلاص ماشي باي

رحمه. باي 

مروان فصل مع رحمه وكلم رعد 

رعد . لسه زعلانه من الي عملته فيها 

مروان. هتحتاج وقت يا صحبي 

رعد ابتسم. وانا مستني 

مروان وهو يقوم. يلا انا ماشي عايز حاجه 

رعد بجديه. ايوه انت هتروح بكره المدرسه تجيب رحمه 

مروان. حاضر 

رعد. يلا سلام  وانا اشتغل علي شويت ملفات كده 

مروان.بابتسامه .. يا بني ارحم نفسك من الشغل شويه ...

رعد بجديه..مهو انا لو اتكلت عليك ..يبقا الشركه انهارت ...

مروان بابتسامه. والله انتي ظالم ياخي.سلام 

رعد. باي

في الصباح 

رحمه صحيت لقت زهراء نايمه

رحمه بتفكير. انا لازم ارن على بابا زهراء بتقول انه كان بيسأل علياا 

رحمه مسكت فون زهراء ورنت على ابوها 

الاب. ألوو ايوه يا حبيبتي 

رحمه بفرح. بابا يا حبيبي عامل ايه وحشتني يا ابو رحمه 

الاب. رحمه  كنتي فين بقالي كتير  بكلم ماما بتقلي نايمه ..كل ده نوم يا غيبوبه 

رحمه. ههههههههه انا غيبوبه يا ابو رحمه مكنش العشم فيك والله  معلش بقاا يا بابا 

الاب. طيب انتي كويسه يا حبيبتي 

رحمه. ايوه 

الاب. رنين عليكي تلفونك مغلق ليه 

رحمه بتفكير ان تلفونها انكسر او ضاع عند رعد.. معلش بقاا يا بابا اصل انكسر 

الاب. خلاص يا حبيبتي خلي ماما تجبلك واحد تاني 

رحمه. ربنا يخليك ليا يا احلا بابا في الدنيا 

الاب بابتسامه. خلاص يا بكاشه ويخليكي يا حبيبتي

رحمه.بضحك. ابو رحمه يا حبيبي .انت .. يلا باي علشان ريحه المدرسه 

الاب. خلي بالك من نفسك ومن زهراء

رحمه. حاضر يلا انا لازم اقفل 

الاب. باي 

رحمه فصلت مع ابوها وفضلت تفكر رعد عايز منها ايه تاني 

... انتي صحيتي أمته 

رحمه. من شويه 

زهراء. طيب يلا علشان المدرسه 

رحمه وهي تقوم. يلا 

رحمه وزهراء قامو لبسوو 

رحمه بازعاج. ماما ماما اصحى انتي لسه نايمه يا وليه اصحي 

الام بنوم . ايوه صحيت يا مزعجه. معلش راحت عليا نومه 

زهراء. بابتسامه ..يلا احنا مشين 

الام.بابتسامه .. ماشي  خلي بالكم من نفسكم..

رحمه ..ماشي يا سطا سلام 

الام بغضب. اسطا في عينك يا قليلت الادب 

رحمه بتكمل كلامها بحفظ .. وبين عليكي متربتيش وانا هربيكي من الاول.  حافظه يا ماما 

الام بصرامه. غوري يا بت من وشي. بدل ما اجيب حماده 

رحمه بابتسامه..لا علي ايه الطيب احسن سلام يا وليه.  وجريت لبره 

رحمه وزهراء خرجوو وتجهوو نحو المدرسه 

ريتاج وهي تحضن رحمه بدموع ..عااااا اهي اهي. رحمه رحمه انتي انتي رحمه وحشتيني اوي  

رحمه. بضحك .البت علقت ...وانتي كمان 

ريتاج وهي تكاد تكسر رحمه في حضنها. وحشتيني اوي اوي اوي يا رحمتي 

رحمه بابتسامه.وانتي كمان يا مجنونه والله وحشتييييييييييني اوي يا توتي 

زهراء . ما خلاص يا بت منك ليها .  يلا ياختي . يلا علشان الحصه 

ريتاج وهي تطلع من حضن رحمه ..وبيقولو صاحب المدرسه هنا والمدرسه مقلوبه عليه والمدير بيلف على الفصول بخوف منه  

زهراء.باستغراب.. صحبها 

ريتاج. ايوه اصل المدرسه دي وغيرها ياما كتير مليين البلد رجل أعمال  وبش مهندس كبير هو الي عملها وهو جي انهرضه 

رحمه بابتسامه... طيب يلا نمشي 

ريتاج. يلا 

رحمه وهي تكلم زهراء. يلا يا حبيبتي اطلعي لفصلك وانا هطلع مع ريتاج 

زهراء. ماشي يلا روحي سلام وجريت لفوق

زهراء  قلبها بيدق بسرعه. وهي تكلم نفسها. رحمه كويسه ليه قلبي بيدق كده  يلا بقاا امشي مفيش حاجه

زهراء  مشيت 

وهي تدخل للفصل. انا اشفه يا استاز خالد علي التأخر 

الاستاذ خالد. بره 

زهراء. با. . 

الاستاذ خالد وهي يقطع كلامها بزعيق. براااه. أنا مش قلت بره يلا بره 

زهراء مشيت وهي خرجه هبدت الباب وراها 

زهراء قررت تنزل للمدير وتشتكي 

عند رحمه

رحمه في الفصل وحست ان زهراء بتعيط.بهمس ريتاج 

ريتاج. بنفس الهمس ..نعم 

رحمه بهمس ... انا لازم اخرج 

ريتاج. انتي بتقولي ايه المستر مش هيرضي يطلعك 

رحمه. مانا لازم اخرج زهراء حسه انها زعلانه 

ريتاج. طيب استازني من المستر ولو ردي روحي 

عند زهراء 

زهراء نزلت لمكتب المدير لقت عليه حراس ياما 

زهراء وهي تكلم واحد من الحراس. ممكن تقول للمدير اني عيزه 

.. ايوه مين 

زهراء.  زهراء طارق  طالبه هنا 

. استنى وسابها ودخل 

.يا باشا في بنت بره عايزه المدير

.. مين

.. بتقول اسمها زهراء طارق وعايزه المدير

... بفرح. دخلها

الحارس طلع. ادخلي

زهراء وهي تدخل بصدمه وتوتر. مروان

مروان بجديه... اهلا يا انسه ايوه عايزه ايه

زهراء بزهق. انا جيه اتكلم مع المدير في حاجه ممكن

مروان بابتسامه. ايوه اتكلمي

زهراء وهي تنظر للمدير. حضرتك..

مروان وهو يقاطع كلامها. هااي انا المدير هنا

زهراء بصدمه. نعم

مروان.بغيره وجديه.. انا صاحب المدرسه يعني المدير يبقا تتكلمي معايا انا مش هو 

زهراء بزهق.. ازاي يعني

مروان وهو يقوم من مكانه بضحك. انا اقلك ازاي... ثم شاور للمدير انه يطلع 

المدير. طلع بره وسابهم

مروان وهو يقرب لزهراء. بابتسامه .. وحشتيني احم مش قصدي 

زهراء وهي ترجع للوراء بتوتر . انا جيه هنا اتكلم في موضوع مع المدير فممكن تسبني اخرج

مروان بصرامه. وانا قلتلك انا المدير...

زهراء بزعل . طيب الاستاذ خالد

مروان وقف مره وحده. ماله قلك حاجه

زهراء عنيها دمعت. ايوه على طول بيهزقني قدام صحابي ومش بيطيقني وبيطردني من حصصه ولسه طردني من شويه

مروان اتعصب وندا على الحارس بتاعه. كرييم. كرييم

زهراء. إنطربت من نبرت صوته ودمووعها نزلت

كريم دخل. ايوه ياباشا

مروان بتعصيب. الاستاذ خالد ده يجيلي هنا وحالا

كريم. حاضر يا باشا

كريم خرج وقفل الباب

مروان وهو ينظر إلى زهراء الي واقفه بتعيط وبتقول رحمه بصوت واطي وهو يقرب منها . انتي كويسه

زهراء. ايوه 

مروان وهو يمسك اديها . تعالي اقعدي 

زهراء قعدت على الكرسي ومروان قصدها 

مروان وهو يمسح دموعها. خلاص انا اسف عارف اني اتعصبت انا اسف 

زهراء. بتوتر .. لا عادي 

لقوو الباب بيخبط

مروان. ادخل 

.. يا باشا في بنت اسمها رحمه عيزه المدير 

مروان. دخلها 

الحارس خرج. ادخلي 

مروان. وهو يكلم زهراء. خلاص بقاا انا مستحملش اشوفك بتعيطي 

رحمه بصدمه. مروان 

مروان بابتسامه. ايوه 

رحمه وهي تسلم عليه. روميو ازيك 

مروان. بابتسامه . انا بخير ..انتي اخبارك ايه 

رحمه بابتسامه..فله اوي .خالص 

رحمه وهي تنظر لزهراء لقتها عليها علامات انها كانت بتعيط. انتي كويسه 

زهراء. ايوه 

رحمه. حصل معاكي حاجه انا حسيت انك مش بخير فجيت على طول 

زهراء. والله انا كويسه 

رحمه. ايه الي جابك هنا 

زهراء. الاستاذ خالد ترضني من الحصه ونزلت للمدير بس لقيت مروان 

رحمه بتعصيب. هو الاستاذ ده عايز منك ايه 

مروان. هو كان بيتعرضلها قبل كده 

رحمه. كتير

مروان اتعصب.

وفجأه الباب دق

مروان. ادخل 

كريم دخل. يا باشا الراجل بره. 

مروان. دخله متخليش حد يدخل تاني 

كريم. حاضر ووجه كلامه للأستاذ   ادخل 

الاستاذ خالد دخل. حضرتك طلبتني 

مروان. ايوه انتي ليه طردت زهراء من الحصه وبتقول انك بتديقها على طول 

الاستاذ خالد. محصلش يا باشا 

زهراء كانت هتدخل بس رحمه وقفتها 

رحمه بجديه . ازاي محصلش وانت طردها من الحصه 

مروان. انت متروض مع توصيه كل المدارس ميشغلكش خالص يلا لبره 

خالد. بس يا بيه انا عندي ولاد هصرف عليهم منين

مروان بنرفزه. قلت بره 

زهراء الي أدخلت. لا

♥️♥️♥️♥️♥️

غرام الرعد

متنسوش تصلو علي النبي صلى الله عليه وسلّم 🤍💜
البارت 14 ♥️♥️
زهراء الي أدخلت. لا خلاص مش ترفده 
مروان بابتسامه . ليه 
زهراء. بيقلك عنده ولاد مينفعش يمشي وولاده يكلو منين 
خالد وهو يخرج 
مروان. استنا ... خلاص خليك بس لو سمعت انك قربتلها. 
خالد يقطع كلامه. اكيد مش هقربلها 
خالد خرج بسرعه 
رحمه وهي تكلم زهراء. انا لازم امشي المستر هيزعق لو اتاخرت 
زهراء ماشي 
رحمه. باي يا مروان 
مروان بابتسامه. باي 
رحمه خرجت 
ريتاج ..ها يا ختي خلاص الحصه خلصت 
رحمه بابتسامه..احسن برضو كانت حصه ممله 
ريتاج ..هههههه مجنونه وربنا ..المهم هتعملي ايه 
رحمه عايزه اخد رأيك في حاجه 
ريتاج .قولي..مع اني عارفه انك هتعملي الي في دماغك وبس 
رحمه بضحك.شكرا يا ابو الصحاب ...اسمعي .انت مثلا لو كنتي قاعده في مكان مع وحش 
ريتاج باستغراب. وحش 
رحمه .بابتسامه..وحش بس وحش آدمي..تمام... واول ما طلعتي من المكان ده ..مع العلم انه كان مكان حلو مش وحش .... والوحش طلب منك أنه يشوفك تاني. هتروحي ..
ريتاج ..رحمه هاتي من الاخر 
رحمه بابتسامه.هههههههه .. بصي الصراحه. أنا كنت مخطوفه مش في مستشفى..
ريتاج بخضه. يالهوي .... بجد 
رحمه بابتسامه..بصي يا قمر..
ريتاج .معاكي معاكي .
رحمه وووووو وبدأت تحكي عن كل حاجه الا جوازها من رعد. 
أم عند زهراء 
مروان واقف متنح فيها 
زهراء بتوتر. أنا همشي..وجرت لبره 
مروان بابتسامه وهو ينظر للباب. هههههه مش هتعرف تهربي مني 
زهراء لم خرجت وقفت في نص الطريق بصدمه وعنيها دمعت وبصت الي حد ورجعت تجري لمروان 
زهراء وهي تدخل المكتب بخوف 
مروان الي حس بخوفا. مالك 
زهراء وهي ترتعش. م... محمو..د
مروان قام راح لعندها. اهدي  وقليلي فيكي ايه 
زهراء بخوف وهي تمسك فيه بخوف. محمود م.. مح. مود
مروان بزعل عليها واستغراب ... ماله ومين ده 
وفجأة لقو الباب بيخبط 
مروان وهو لسه بيحاول يهدي  زهراء... ادخل 
.. مروان باشا محمود الباشا هنا 
مروان بأمر . دخله
زهراء وسكت في دراعه اكتر . لا.... لا 
مروان. فيكي ايه انا مش فاهم حاجه 
محمود. وهو يدخل زهراء لم شفته استخبت وراي مروان 
محمود بخبث. مروان باشا عامل ايه 
مروان الي قلقان على زهراء. تمام 
محمود وهو يكلم زهراء. ايه ده زهراء ازيك بعتملي ايه هنا
مروان باستفهام..انت تعرفها
محمود بابتاسمه خبيثه .. اه طبعا ولا ايه يا زوزو والله كانت ايام حلوه 
زهراء وهي وصوتها طلع بالعافيه ..ايام مهببه علي دماغك ....زوزو في عينك 
محمود بضيق ...لسه شرسه زي ما انتي 
..... لا ما انا ممكن اوريك الشراسه علي أصولها  
محمود ..ايه ده حبيبتي 
رحمه بعصبية. حبك برص ..يا بعيد. 
مع العلم أن مروان قاعد علي طرف المكتب ومربع أيده وبيسمع ليهم وهو ساكت  وبيفكر في كلام رحمه 
فلاش باك 
رحمه. ها عايز تعرف ايه 
مروان بهيام. ليه في خزن في عينيها ..وكمان حاسس انها بتبعد .
رحمه. زهراء كانت علي طول مش بتتكلم  حد وهي علشان شكلها حلوو في شباب كتير كانو عايزينها بس هي مكنتش تسمحلهم وفي يوم قبلت واحد قلها انه بيحبها وهي حبته قعد ٣شهوور يضحك عليها وفي عيد ميلادها كان محضرلها هديه وهي انه مش بيحبها وبيضحك عليها علشان ياخد فلوس من شويت شباب صحابه كانو عملين رهان عليها هي انصدمت وقلها انه حبني انا بدل منها وهي متفرقش معاه في حاجه هي فضلت سكته بتعيط والكل الي كان حاضر بيبصلها وبيضحك 
انا زعلت على اختي وهو جالي وانا واقفه جنبها وقلي انه بيحبني انا بس انا ضربته بالكبايه الي في أيدي  ساعتها نزف ياما.  عنده في خده الأيمن جرح انا الي عملته ...وزعقت له 
وزهراء من سعتها اتغيرت ولا عادت بتهزر زي زمان ولا تحب حد ولا تخلي حد يحبها كانو الكل بيضحكو عليها بس مكنوش عرفين كانت حاسه بايه انا الي كنت عارفه هي حاسه بايه دحتي عيد ميلادها مكنتش بتحتفل بيه. بس الحمد الله حولت معاها ووافقت ...بس ليه قافله قلبها حتي في الخطوبه مش راضيه 
وانا وماما وبابا حولنا معاها كتير بس فشلنا  
باك ...
مروان فعلا لاحظ الجرح الي في خد محمود ومحمود نازل اهانه في زهراء وكل ده علي أعصاب مروان الي بدأ يفقدها تدريجيا
محمود لزهراء..بس برضو لسه اختك احلا منك.  
رحمه بعصبية. كلامك معايا انا ياله
محمود حس أن الدنيا هتتهد فوق رأسه .... لسه شرسه زي ما بحبك
رحمه بعصبيه ..حب برص يا زفت انت ...قال حب قال حب  مين يا حيوان .....يلا يا زهراء.... هنمشي احنا يا مروان 
محمود بخبث. انتم مش بتضيعين وقت انا مراه ومروان دلوقتي ..... لا بجد برافو 
مروان ازهق ومسكه من لياقت القميص. أنا ساكت من بدري ....  انت بقاا الي رحمه قلتلي عليه 
رحمه بتدخل . ايوه هو 
رحمه وهي تاخد زهراء الي بترتعش في حضنها. اهدي يا قلبي  
مروان ضربه على وشه بالبوكس.
محمد وقع على الأرض 
مروان بتعصيب.وده نادرا لم مروان يبقا فيها اصلا .... كرييم... كرييم
كريم . نعم 
مروان. الكلب ده يترمي في المخزن ويتروق واسهم محمود الباشا الي معايا في المشروع الجديد  تنزل ويصفو على الحديده فااااااااهم 
كريم وهو يقوم محمود. ايوه يا بش مهندس
مروان. استنا ابعت هتلي الإعلام هنا في غضون ٣دقيق القيهم عندي 
كريم. حاضر 
مروان وهو يضع ايده على رأس زهراء. انتي كويسه 
زهراء بتعيط ومش عارفه تتكلم 
رحمه الي حست يقلب اختها كأنه فرحان . ايوه هي كويسه 
زهراء سابت رحمه ووجهت كلامها  مروان . شكراا.... بجد..
مروان بابتسامه ..ولا يهمك 
ورحمه كانت مبصوته لأنها حست بقلب اختها فرحان
مروان . اهدي 
زهراء بتوتر .. انا اسفه علي الي حصل 
مروان بابتسامه وهو يمسح دموعها. انا اعمل اي حاجه علشانك 
رحمه. احم احم 
مروان وزهراء اخدو بالهم ان رحمه موجوده 
رحمه بابتسامه. انا هروح اجيب شنطتي ورجع علشان نمشي 
زهراء. اجي معاكي 
رحمه. لا خليكي انا هجيبها واجي 
رحمه خرجت وسابت زهراء ومروان 
مروان وهو يقرب من زهراء. مش عايزك تخافي منه تاني 
زهراء وهي تمسح دموعها. حاضر
مروان قرب منها وحضنها ويهمس عند أذنها... بحبك ..عارف ان الوقت مش مناسب خالص. بس هحاول افتح قلبك ليا ... ليا مش لحد تاني بحبك يا زهره 
زهراء كانت مصدومه وفتحت عنيها على وسعها   وتقريبا بتتمني الارض تتشق وتبلعها في الوقت ده من الكسوف 
أم رحمه 
ريتاج .هتروحي برضو 
رحمه بابتسامه وهي تقرص خدها.... الفصول هيموتني 
ريتاج بخبث. الفصول برضو. طيب هو حلو 
رحمه بتوهان.... قمر ..احم انا ماشيه. هبقا ارن عليك اشطاا 
ريتاج.  اشطااا. سلام 
رحمه سلام. 
مروان بعد عن زهراء لم الباب خبط
رحمه دخلت. يلا نمشي 
مروان. يلا 
رحمه اخدت زهراء وخرجوو مع مروان 
بره المدرسه كانت الإعلام واقف 
... بشمهندس مروان حضرتك طلبتنا 
مروان شاور لرحمه وزهراء يدخلوو العربيه ورحمه فهمته واخدت زهراء ودخلت 
مروان وهو يكلم الإعلام بصوت شبه عالي . انا والباشا فضينا الشراكه الي بينا  
.. في اي اسباب يا بش مهندس
مروان. لا مفيش 
.......... 
....... 
....
..
مروان خلص مع الإعلام وركب عربيته والحرس وراه 
زهراء هدت ورحمه كانت بتفكر رعد عيذها ليه 
مروان كان بيبص على زهراء من حين لآخر 
وصلوو لعند بيت رعد
مروان. وصلنا 
زهراء وهي تهز رحمه الي كانت سرحانه. رحمه رحمه يلا يا حبيبتي 
رحمه فاقت لنفسها. هاا اه اه يلا 
زهراء. كنتي سرحانه في ايه 
رحمه. مش عارفه بس هو رعد عيزني في ايه
مروان.. اكيد عنده سبب 
زهراء. اهدي يلا ننزل هنشوفه
مروان. يلا انزلوو 
زهراء ورحمه ومروان نزلوو 
وهم دخلين من باب مروان مسك ايد زهراء
مروان. تعالي نتمشاا في الجنينه وسبيها تدخل 
زهراء هزت رسها. رحمه ادخلي انتي 
رحمه . ماشي 
زهراء ومروان اتجه و نحو الجنينه
رحمه وهي تدخل بابتسامه . دادا يا دادا 
سميحه. انا هنا يا حبيبتي وحشتيني اوي اوي
رحمه وهي تحضنها. انتي اكتر والله 
سميحه وهي تتركها . امال فين توام روحك 
رحمه. ههههه قصدك زهراء بره مع مروان 
سميحه. طيب انا هروح اشوفها 
رحمه. روحي بس فين رعد 
سميحه. فوق على التراس روحيله هو عيزك..قالي اول ما توصلي تروحي لهناك 
رحمه. ماشي 
سميحه. باي
رحمه مشيت واتجهت لعنده وهي تدخل التراس تنصدم بورد كتير في كل مكان وشمووع ورعد مديها ظهرا 
رحمه بصدمه. ر. رعد 
❤️❤️❤️❤️❤️❤️❤️❤️

بقلم رحمه أشرف


#غرام_الرعد
متنسوش تصلو علي النبي صلى الله عليه وسلم ✨🌛
البارت 15 ♥️
رحمه مشيت واتجهت لعنده وهي تدخل التراس تنصدم بورد كتير في كل مكان وشمووع ورعد مديها ظهرا 
رحمه بصدمه. ر. رعد 
رعد بيبص وراه. رحمه ......... بعدين حضنها بعفويه.. وحشتيني  
رعد بعد عنها 
رحمه. كنت عيزني في ايه 
عند زهراء
زهراء قعده مع مروان على الكرسي في الجنينه 
سميحه. زهراء ازيك يا حبيبتي 
زهراء وهي تقوم من مكانها وتحضنها. انا تمام وانتي عامله ايه وصحتك عامله ايه 
سميحه وهي تتركها. انا تمام يا حبيبتي وحشتيني 
زهراء بابتسامه. انتي اكتر 
سميحه وهي تكلم مروان. ازيك يا بيه 
مروان وهو يحضنها. انا تمام يا دادا قولتلك ميت مره اسمي مروان بلاش بيه دانتي الي مربياني 
سميحه بابتسامه. ماشي يا ابني...... يلا انا هروح اعمل الغدا علشان رحمه وزهراء يتغدو  معانا قبل ميمشو
مروان. ماشي 
سميحه مشيت 
زهراء كانت عايزه تسأل عن ام مروان بس انكسفت 
مروان بخبث. دادا هي الي ربتني انا ورعد وامي وابي ميتين ورعد كذالك 
زهراء بصتله بصدمه. 
مروان بضحك. ههههههههه هههههههه ايه انا حسيت انك عايزه تسالي 
زهراء ضحكت. ههههههه
مروان وقف بيبصلها بسرح في جمال ضحكتها 
زهراء وهي تحط اديها امام وجه. هااااي رحت فين 
مروان. مفيش تعالي نتمشا ومسك اديها 
عند رحمه 
رعد وهو يمسك ايد رحمه. تعالي ووقف بيها عند مكان فيه ورد وشمووع كتير 
رحمه كانت مصدومه 
رعد وهو يقرب منها. اعتبري ده اعتزار  
رحمه كان قلبها فرحان بس هي بتعاند معاه 
رعد بابتسامه. بحبك 
رحمه. كل ده الاعتزار ولا لتقلي بحبك 
رعد بضحك. علشان اعتزر 
رحمه بضحك . خلاص خليك في الاعتزار
رعد. ههههههههه حاضر تعالي  
اخدها وقعدها على كرسي  وقام 
رحمه قعده مبسوطه و بتضحك ورعد كان مبسوط علشان شايف ضحكتها
عد من جنب رحمه قطر لعبه فيه ريموت ورعد شورلها تمسكه
رحمه مسكت الريموت وضغضت على الزر ظهر قدامها شاشه كبيره فيها صور ليها من قريب وبعيد.. حتي وهي في البيت عنده لم كانت بتاكل أو قاعده في الجنينه 
رحمه انصدمت ..ايه ده 
رعد قرب منها ومسك اديها وقومها...بصي يا ستي الصراحه.. كنت عارف ان هيجي اليوم انك لازم فيه انك تمشي وكده ..فا 
رحمه بابتسامه..فا تصورني صور تغفيله شكلها وحش 
رعد .هههههههه كل الي همك انهم وحشين ...وقرب وجهه منها... بس انا ليه شيفهم قمر 
رحمه بخجل. لا ده بقا عيب في نظرك 
رعد .هههههههه 
رحمه كانت بتبص حوليها بفرح وبتضحك
رعد شدها في حضنه ورقص معاها وكان في ورد بينزل عليهم
رحمه بابتسامه .. كل ده ليا انا
رعد بحب ... ايوه
رحمه ضحكت
رعد قرب منها. اسف ممكن تقبلي اسفي و تسمحيني ......بحبك
رحمه بخبث .. على سامحيني مسمحاك بس على بحبك دي ... استنا يوم عيد  ميلادي 
رعد بصلها بابتسامه وبس  
عند زهراء
زهراء الي كانت بتمشي مع مروان
زهراء وهي تضع يدها على قلبها. رحمه
مروان. ايه
زهراء بضحك. ههههههههه رحمه مبسوطه انا حسه بيها
مروان قرب منها. انتي شغله نفسك برحمه وسيباني
زهراء. آهاا
مروان بصلها وسرح فيها قرب منها وباسها بعنف بوسه تلو الأخرى فقد السيطره على نفسه وقلبه الي مش راضي يبعد
زهراء وهي تزقه ودموعها نزلت وهي بينعاد قدامها الي حصل زمان . مروان لو سمحت
مروان مستمر في الي بيعمل 
زهراء زقته وضربته بالقلم على وجهه 
مروان وهو يضع يده على وشه بصدمه
زهراء عيطت ومسكت طرحتها الي اتفكت
مروان كان مصدوم من الي عمله ومش عارف ازاي عمل كده 
زهراء عيطت. كلكو زي بعض...... انا بكرهك زيك زيه ........ وسبته وجريت لبره البيت ونسيت رحمه
مروان كان واقف مصدوم وجسمه اتبرجل مكانه .......... وتايهه
مروان بعدها رجع لنفسه. زهراء زهرااء
مروان قعد يدور عليها في كل مكان واتجه نحو رحمه
رحمه كانت قعده مع رعد وحسه ان قلبها زعلان وفي نفس الوقت فرحان ... مش عارفه تحدد مشعرها
دخل مروان 
مروان . بخضه.. رحمه مشفتيش زهراء
رحمه قامت مصدومه. ايه هي مش معاك 
مروان. لا انا وهي حص بينا سوء تفاهم ومشيت 
رعد بتفهم ... حصل ايه 
رحمه عيطت وحطت اديها على قلبها. زهراء 
رعد حضن رحمه. اهدي اكيد هترجع هتروح فين 
رحمه وهي توجه كلامها لمروان. حصل ايه بينكوو 
مروان قعد بزعل وحكالهم الي حصل 
رحمه ورعد كانو مصدومين ورعد مصدوم من الي عمله صاحبه 
رحمه وهي تقرب منه. انت واحد حيوان وضربته بالقلم على وجهه
رعد وهو يقرب من رحمه. اهدي 
رحمه. ابعد عني مش عايزه حد يكلمني انتوو الاتنين لو حصل حاجه لاختي هنسفكو فهمين قالت الكلمه الاخيره بصوت عالي ومشيت
مروان كان قاعد مصدوم ودمووعه نزلت
ورعد كان واقف واتحرك. مروان..... مروان فووق يلا نشوفها فين 
مروان رجع لنفسه. ايوه يلا
رعد ومروان جروو لبره ورعد قعد يدور على رحمه مش لقيها
رعد ومروان قعدين يدورو عليهم
رعد شاف رحمه بتجري من بعيد وهو يكلم مروان. رحمه اهي تعالا
رعد و مروان جريو وراا رحمه 
رحمه قعدت تدور على زهراء لقتها قعده على الأرض في مكان مش بعيد عن بيت رعد وبتعيط وبتقول رحمه بصوت واطي 
رحمه وهي تتجه نحو زهراء بدمووع. زهراء
زهراء قامت من مكانها وحضنتها وعيطت بصوت شبه عالي. شوفتي قلتلك كلهم زي بعض...انتي مصدقتنيش
رحمه وهي تحضن اختها الي قلبها. انا السبب معلش انا اسفه 
كل ده بيحصل أمام مروان و رعد الي مروان بيبص على زهراء بحزن ورعد بيبص على رحمه بابتسامه شاف قد ايه بتحب اختها
زهراء وهي لسه حضن رحمه بهمس . انا كنت بقول خلاص هفتح قلبي تاني بس طلعت غلطانه...
رحمه. هشششش اهدي يا حبيبتي
زهراء بعد شويه هديت شويه
مروان وهو يكلم رعد. انا ريحلها
رعد وهو يمسكه. لا تعالا انا هروح اجيب رحمه الاول
مروان. ماشي
رعد اتجه نحو رحمه
رعد وهو يضع يده على كتف رحمه. انتو كويسين
رحمه الي كانت واقفه جنب زهراء . لا زهراء مكسوره
رعد بشرح. مروان غلطان  وبهمس لرحمه. تعالي نمشي علشان مروان عايز يصلحها ...اديله فرصه تانيه ...
رحمه هزت راسها بنعم  ووجهت كلامها لزهراء. اهدي يا حبيبتي ومشيت مع رعد
مروان وهو يقرب لزهراء بحزن. انا اسف
زهراء بصتله في عنيه بحزن وسكته ودموعها بتنزل
مروان وهو يقرب منها اكتر. مش بحب اشوفك بتعيطي
زهراء بنبرت حزن. لو سمحت امشي مش عايزه اشوفك
مروان بحزن. انا بجد اسف
زهراء وهي تضربه بايدها وتزق فيه. انت انت ايه قلتلي انك هتكسر حاجز الخوف بس انت عملت ايه قلي ..انت نيلت الدنيا اكتر.  انت واحد حيو....سكتت وبصتله بقرف 
مروان وهو يمسك اديها بحزن . لو سمحتي سمحيني انا بجد اسف كان غصب عني انا اسف ..عارف انها غلطه كبيره بس بجد مش عارف حصل كده ازاي انا بجد اسف 
زهراء شدت اديها وبصتله بحزن وخيبت أمل ومشيت 
رحمه ورعد كانو بيبصو عليهم 
رحمه بحزن. زهراء  زعلانه انا لازم امشي انا كمان
رعد وهو يحضنها. اهدي هتكون بخير
رحمه. وهي تطلع من حضنه.. انا لازم امشي باي
رحمه جريت لي زهراء. عملتي ايه يا قلبي
زهراء.بزهق.. مش جبيلي سرته تاني انا مش عايزه اشوفه
رحمه. اهدي يا زهراء لازم تفكري انتي بتحبيه
زهراء وقفت مره وحده. لا مش بحبه ولا هحبه
رحمه.بتفهم . برحتك يلا نروح
مروان كان واقف بحزن ومش مصدق الي حصل وبيبص علي أثرها 
رعد وهو يضع يده على كتفه. تعالا نروح
مروان بحزن. لا انا ماشي
رعد باستغراب ... هتروح فين
مروان بحزن. مش عارف عايز امشي لوحدي
رعد. لا انا مستحيل اسيبك
مروان. معلش يا رعد سبني ومشا
رعد بص عليه بحزن اول مره يشوف صاحب عمره كده وهو يمسك تلفونه ويرن على فهد 
فهد. ايوه يا بيه
رعد. فهد مروان لسه ماشي من عندي عايزك تراقبه وتشوفه رايح فين 
فهد . حاضر يا باشا
رعد فصل معاه وتجه للبيت
عند رحمه وزهراء
زهراء ورحمه. وصلو البيت
الام بقلك. مالك يا زهراء
رحمه مفيش ياماما بس هي شافت محمد فديقت
الام وهي تحضنها. اهدي يا حبيبتي
رحمه بابتسامه. شوفتي الإعلام انهرضه
الام. لا
رحمه وهي تفتح التلفزيون. محمد الباشا الاسهم بتاعته  كلها نزلت على الأرض ... وصفا علي الحديده 
الام بفرح. بجد الحمد الله ربنا مش بيسيب كلمت هفف 
رحمه فتحت التلفزيون وامها كانت قعده ومعاها زهراء
زهراء شافت مروان في التلفزيون عيطت ودخلت اوضه
الام . مالها زهراء يا رحمه. 
رحمه بتوتر ... اصل هي ومحمد اتعركو وكده فا لسه زعلانه ... 
الام. طيب روحيلها هديها 
رحمه وهي تقوم من مكانها. حاضر
في بيت الجارحي 
رعد كان قاعد بيفكر في رحمه. فاق لنفسه على صوت موبايله
رعد. ايوه 
فهد. رعد بيه مروان بيه في البار و سكران جامد 
رعد. بتسرع ..خليك معاه على ماجي
فهد. حاضر 
رعد قام من مكانه وركب عربيته واتجه للبار 
مروان كان قاعد بيصقر علشان ينساا زهراء بس صورتها بتظهر قدامه 
... ايه يا بيه غبت غيبه طويله 
مروان بتضحك..بين كده مش هتتقرر 
.. والله ليك واحشه 
مروان بصقر. أموت انا .... ههههههههه
.. ههههههههه لسه دمك شربات 
مروان بتوهان. انا عيزك تنسيني اسمي دلعيني يا نانا
.. حاضر من عنيا هههههههه..يا باشا أن تأمر و نانا عليها التنفيذ
مروان بتوهان. امووت فيكي...مت قربي اقولك علي حاجه هتعجبك
... ههيهيهيهيههي .وقرب منها وهو بأس خدها ...هيهيهيهيه... 
مروان بضحك وهو بيطوح..اموت في قلت ادبك.
........ايه ده رعد بيه بنفسه هنا 
مروان سكران ... رعد هنا ..ايه ده ده المكان بينور 
رعد وهو يقرب لمروان. يالا علشان اوصلك 
مروان بتوهان .. لا سبني انا مرتاح كده  وامشي انت 
.. ايه يا بيه متقعد شويه 
رعد وهو يرفع السبابه أمام وجهها. انت متتكلميش معايا فاهمه .....ووجه كلامه لمروان بعصبية ..قوم يا حيوان معايا 
.. وهي تضع يدها على صدره. اهدي بس يا با... 
رعد وهو يمسك اديها. انتي يا حيوانه اديكي  دي متتمدش عليا فاهمه وسابه بقوه 
.. اااااه اااااه ايدي 
مروان بضحك. يخربيتك يا رعد كسرتها دراعها علشان حطتها على صدرك امال لو حطتها في حاجه تانيه 
رعد.بعصبيه .. بطل قلت أدب وسفاله ويلا نمشي...
مروان زق رعد. يا عم هو انت ابويا.  ابعد مش عايز امشي. أنا مرتاح كده 
رعد شمر كم القميص وبيبص لمروان بعصبية... بين كده انا فعلا لازم ابقا في الوقت ده ابوك وراح ضربه بالبوكس في وجهه 
مروان وقع علي الارض والكل اتجمع 
مروان بالم .ااااااه ..ااااااه. 
واحد من العمال في البار ..في ايه يا نانا ومين ده 
واحد تاني. انت مين يا اخ انت.. انت مش عارف انت بتعمل ايه 
رعد بصلهم بثقه وعصبيه وعيونه الرمادي الهادي اتحولت للون الدم فهو بيبقا حد تاني لم بيتعصب .علشان كده سموه الوحش النائم علشان لم بيتعصب بيظهر فعلا وحش داخلي ومحدش بيعرف يسيطر عليه ..
فهد وهو خايف من رد فعل رعد ..انتو متعرفوش مين ده ده البش مهندس رعد الجارحي
الكل رجع للخلف بخوف 
رعد شال مروان علي كتفه وخرج وفهد وراه 
رعد اخد مروان ووصلو للقصر  ودخل بيه 
رعد وهو يضع مروان على السرير. مكان موضوع البار ده انتها 
مروان بدموع وسكر.. لا منتهاش 
رعد بتفهم.... انت رحت علشان تنسا زهراء ...
مروان وهو يحضن رعد ودموعه نزلت. ومعرفتش انساها ...
رعد وهو يبادله الحضن. اهدي اكيد هنلاقي حل .....وبعدين انت حمار ازاي تعمل كده 
مروان بعد عنه..ايه يا عم ماخلاص عارف اني غلط بس .
رعد باستغراب .بس ايه 
مروان بابتسامه خفيفه ..اديك تقيله ابو شكلك 
رعد مسك في هدومه واتكلم بعصبية .. ورحمة ابويا.  لو اتكررت لكون مموتك ورميك للكلاب 
مروان .وهو يفك نفسه من ايد رعد ...اوع بس كده يا رعد يعني انا مجروح وانت جي تزود عليا يا خي 
رعد حضنه ..طيب اهدي..وهنلاقي حل الهباب الي هببته ده 
رعد فاضل حاضن مروان لحد منام و تلفونه رن برقم غريب  ..عدل مروان علي السرير وغطاه كويس ولقا أن تلفونه بطل رن اتجاها الرقم بس وصلتله رساله ..
(رد يا عم متخفش مش حد بيعاكس دانا رحمه )
رعد ضحك علي الماسج الي بعتاه تلك المحنونه التي عشقها 
رعد بابتسامه . ألوو 
رحمه بتظمر طفولي..الو ايه مش بترد عليه ..متخفش مش هنعاكس في جمالك يعني 
رعد بابتسامه..خلصتي 
رحمه ..ايوه 
رعد بابتسامه..كنتي عايزه ايه 
رحمه بهدوء ..زهراء هنسافر لبابا 
رعد . ايه ليه كل ده 
رحمه بشرح وهدوء . رعد زهراء انكسرت بدل المره اتنين انت و صاحبك مش حسين بيها بس انا حسه بيها 
رعد . انا عارف انها مجروحه ومروان منهار برضو لسه ..(رعد سكت مرداش يقلها أن مروان كان بيسهر في بار وكده )..مروان برضو زعلان علي الي حصل 
رحمه بطيبه . خلي بالك منه 
رعد.بهدوء. هو عندي في البيت. بس هنعمل ايه في زهراء الي هنسافر 
رحمه. زهراء هتسافر بكره بعد المدرسه 
رعد. خلاص ماشي اكيد هنلاقي حل ....بقولك بدل ما تاخدي رقمي من مروان ..كنتي اطلبيه مني 
رحمه باحراج وصدمه ..احم .كحكحكح
رعد بابتسامه .ههههه خلاص خلاص ... هتموتي 
رحمه بتوتر وكسوف . ماشي انا لازم اقفل سلام
رعد. خلي بالك من نفسك ومن زهراء سلام يا روحي 
رحمه قفلت وهي بتضرب بايديها علي راسها  
رعد ضحك علي كسوفها وبص علي  صحبه بحزن 
في الصباح 
رحمه صحيت وهي بتصحي زهزاء
رحمه. زهراء زهراء يا قلبي 
زهراء بنوم. نعم 
رحمه. يلا علشان المدرسه 
زهراء. مش ريحه انا هسافر انهرضه بعد متيجي وهقدم هناك 
رحمه. يلا يا زهراء بطلي كسل 
زهراء في سابع نوومه........ 
رحمه بصتلها شويه ومشيت غيرت هدومها وخرجت بره الاوضه
الام. امال فين زهراء
رحمه . مهيش رايحه 
الام. ليه 
رحمه. مانتي عرفه هتسافر انهرضه  وعلشان كده نامت اصل هتقدم ورقها هنا 
ألام. ماشي سبيها براحتها 
رحمه. حاضر يلا انا ماشيه 
الام. روحي 
رحمه مشيت للمدرسه 
عند رعد ومروان 
مروان قام من النوم اخد دووش ولبس 
رعد. انت رايح فين 
مروان بابتسامه. لزهراء في المدرسه 
رعد بتوتر . لا...
#غرام_الرعد
  1. الفصل السادس عشر و السابع عشر والثامن عشر من هنا

تعليقات

التنقل السريع