القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية قضية نسب الفصل السادس بقلم آيه عامر

 دار المجد للقصص والروايات

 رواية قضية نسب

 بقلم اية عامر الفصل السادس 


#قضيه_نسب  / بقلم آيه عامر / البارت السادس. 

رضوي:  مش قبل م يكتبها ب اسمه ي ماما.. حازم ده مش مضمون.. اخاف يرمي البنت في الشارع..انا م صدقت ان خطتي نجحت.. 


اتنهدت رضوي وبصت لأمها بحزن.. 


رضوي بتعب: مش وقته بقي الكلام ده ي ماما..


سلوي:  عارفه انه مش وقته بس انتي لازم تيجي معايا مهو انا مش هسيبك هنا لوحدك.. وانا كمان مبقتش قادره اعيش لوحدي.. وحازم نبقي نتصرف ونخلي حد يراقبه.. 


رضوي بحزن:  حاضر ي ماما.. 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

في المساء... 

عند سليم.. 


سليم:  يلا ي عمر.. هنمشي سواا.. 


عمر: اي!! 


سليم:  هنمشي سوا.. مهو انا مش هسيبك.. الصراحه مش ضامنك وحاسس انك هتروح تسكر تاني.. 


عمر:  ي ابني مش انا اديتك كلمه.. وبعدين انا لسه عندي شغل.. 


سليم:  يبقي هستناااك.. هو الإجتماع بكره صح؟ 


عمر:  ايوه بكره..


سليم:  طيب.. 


عمر بخبث:  الا قولي ي سليم.. انت لقيت هاجر ازاااي؟ 


سليم بغيره:  بتسأل لي؟؟ 


عمر:  بسأل عادي يعني ي سليم؟ 


سليم: موضوع حازم هو اللي وصلني ليهاا.. 


عمر:  ازااي يعني مش فاهم؟! 


سليم:  يعني الشقه اللي حازم قاعد فيهاا هي في الشقه اللي قصادها علطول.. 


عمر:  ازااي يعني.. اي الصدفه دي؟!! 


سليم:  مش عارف.. انا بردو حسيتها غريبه.. بس بقول يمكن هي مجرد صدفه فعلا.. 


عمر: طب ي سليم قوم انت روح.. انا هخلص بردو واروح  علطول.. متقلقش.. 


سليم: عمتا لو روحت هعرف ي عمر.. 


عمر بضحك:  حاضر ي ماما سليم.. 


سليم: ابو تقل دمك ي شيخ.. 


عمر:  تسلم ي حبيبي.. تعال كل يوم.. 


سليم خرج من المكتب وعمر رجع لشغله تاااني.. وهو بيفكر في الصدفه الغريبه اللي جمعت هاجر وسليم... 

لحد م تليفون مكتبه رن.. 


أروي:  عمر الحقني... 


عمر بخضه:  مالك ي أروي.. فيكي اي.. 


أروي:  اخلص ي عمر.. الحقني.. شكلي كده هولد.. 


عمر بصدمه: بتولدي.. طب استني انا جايلك.. 


عمر خرج بسرعه من مكتبه لمكتب اروي اللي كان قريب منه ولقاها فعلا تعبانه.. 


عمر: وده وقت تولدي فيه ي أروي.. 


أروي:  وانا هظبطها ع المنبه ي روح امك انت كمااان.. 


عمر:  احترمي نفسك..انا قصدي انتي لسه في السابع.. 


أروي:  هتقعد ترغي كتير ولا هتوديني مستشفي.. اخلص ي عمر مش قادره بجد... 


عمر:  طيب.. اتسندي عليااا.. 


أروي:  اااه.. مش قادره ي عمر.. كلم معتز ي عمر.. كلمه يجي يشوف نتيجه افعااااله.. 


عمر بضحك:  مش عارف كان عقله فين..اروي انا كده هضطر اشيلك..


أروي: شيل ي عمر وبطل رغي امك ده..


عمر: انا هساامحك بس علشان حالتك دي...جوزك لو عرف ان انا شيلتك هيقتلنااا احنا اللي الاتنين..


أروي بتعب: ده انا اللي هقتله واشرب من دمه بس لمااا اشوفه..


عمر بخوف: اروي..انتي كويسه..


عمر حطهااا في العربيه ولف وركب..وسااق بسرعه..


عمر: الو..معتز..مراتك بتولد..


معتز بخوف: اي طب هي فين..هي كويسه..


عمر: انا واخدهاا ع المستشفي اهوه..قابلنا هنااك..


معتز:حاضر انا جايلكم..عمر خلي دكتوره هي اللي تمسك حالتهاا..


عمر: وهو ده وقته ي معتز..


معتز بغضب: اااه وقته ي عمر...


عمر: حاضر ي معتز متقلقش انا كنت هعمل كده..


أروي بدموع: مش عايز توصل اي رساله ل رحمه..


عمر بحنيه: متقوليش كده..انتي هتبقي كويسه..وهتجيبي بنوته زي القمر..


اروي: شكراا..


عمر: شكرا علي اي ي بنت الهبله..انتي زي  اختي..


اروي بتعب: والله م عارفه اشتمك ولا ابتسم ولا اتف في وشك ي عمر..


عمر بضحك: لا تقومي معايا علشان وصلناا..انا مش قادر اشيل ي اروي انتي تقيله اووي..


اروي: الظاهر اني هتف في وشك بجد ي عمر..


عمر شالهااا ودخل بيهاا للمستشفي والممرضين قابلوه وخدوهاا علي اوضه العملياات..


عمر: عايز دكتوره ست..


الدكتور: حضرتك دي ولادتهااا مستعجله..مش وقته..


عمر بغضب: انا قولت كلمتي..عايز دكتوره ست حالا والا هقفلكم المستشفي دي..


جت دكتوره وانقذت الموقف..


الدكتوره: تمام ي فندم..متقلقش انا اللي هولدهاا..


عمر: ماشي..


عمر وقف بره خايف وقلقااان..لحد م وصل معتز..


معتز: هي عامله اي دلوقتي..


عمر: في العمليااات ي معتز..خير بإذن الله..


بعد فتره خرجت الدكتوره...


الدكتوره: مبروك جالك بنت..والمدام كويسه...


عمر بإحراج: انا اخوهاا..معتز جوزهاا عمتا ي دكتوره شكراا ليكي واسف علي اللي حصل..


الدكتور: ولا يهمك..الف مبروك..


معتز: الله يبارك فيكي ي دكتوره..انا عايز اشوفهاا..


الدكتوره: هما دلوقتي هينقلوها لأوضه عاديه وتقدر طبعاا تشوفهاا..


معتز: والبيبي..


الدكتوره: هيجيبوه علي هناك بردو..بعد اذنكم..


معتز وعمر راحوا علي اوضه أروي..ومعتز قرب منهاا..


معتز: الحمد لله علي سلامتك ي حبيبتي..


أروي بتعب: بنتي فين..عايزه اشوف بنتي ي معتز..


معتز: هيجيبوهااا..


الممرضه: خلاص جيبنااهاا..معتز اخد البنت من الممرضه وبصلهاا بحنيه..


معتز: ي حبيبتي..شبه ماما اوي..


أروي بخضه: رجعوهااا..رجعوها مش عايزااهاا..


معتز بضيق: هي بقت كده ي أروي..


اروي: معتز هو انت متبت في البنت كده ليه هاتهاا شويه..


عمر: هتسموهاااا اي!


اروي شالت البنت علي ايديهاا وبصتلها بحنيه..


اروي: رحمه..هسميهاا رحمه..


عمر بدموع: يبقي كده ضمنت ان بنتك هتبقي زي القمر..


معتز بضحك: انا بنتي قمر في كل احوالهااا..


عمر بضحك: طب هروح اسأل الدكتوره هنقدر نمشي امتي..


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


مريم: متأكد ي حازم..يعني انت لو رجعت والدك بجد ممكن يحرمك من كل ميراثك..


حازم: عارف ي مريم..انا هشتغل ومش هخليكي محتاجه حاجه..


مريم بغضب: انا مبفكرش كده..انا قصدي عليك انت..


حازم بضحك: بس اهدي بس..بابا كل اللي عايزه مني اني ابقي مسئول وده اللي انا هحاول اعمله يبقا مش هيحرمني من حاجه..غير انا هروح الشركه وهشتغل..


مريم: بص ي حازم انت كنت عايز مساعدتي..انت بترجع تاني لبيت باباك يبقي كده انت عملت اي..بتحط نفسك في نفس العالم اللي كنت فيه زماان..


حازم: خايفه..ومش واثقه فياا..


مريم: اسفه ي حازم بس دي الحقيقه..


حازم: مريم..انا مش بس بحاول اني ابقي شخص مسؤول وبيشتغل..انا بحااول اني اظبط علاقتي مع بابا..وعلاقتي بيكي و ب فريده..


مريم بحزن: ومش حاسس انك ناسي حاجه..


حازم: اي هي!!!


مريم: انك تلاقي والده فريده مثلا!!!


حازم بتنهيده: حاضر ي مريم..اول م نرجع هدور واحاول اعرفهاا...


مريم: وبعد م تعرفهاا..


حازم: متسبقيش الاحداث الله اعلم هي مين..واي اللي ممكن يكون حاصل معااهاا..


مريم بضيق: طيب..


حازم: مريم حاولي تثقي فياا..


مريم:انا اسفه ي حازم بس انا فعلا مش مصدقاك ومقتنعه تماما انك عايز تسكتنا انا ووالدك وخلاص..وهترجع تااني لكل اللي كنت بتعمله..


حازم بحزن: معاكي حق متصدقنيش بس ارجوكي اديني فرصه احاول فيهاا..


مريم: ماشي ي حازم..علشان ابقي عملت اللي عليااا...


حازم: طب عاوز منك طلب..


مريم: اتفضل..


حازم: عايزك تعلميني الوضوء والصلاه..


مريم:.............


حازم: سكتي لي..انا فعلا مبعرفش اصلي..هتعلميني ولا لا..


مريم: حاضر..هعلمك..بس هتصلي بيا امام..


حازم: علميني بس واحنا نصلي سوا علطول..


مريم: مااشي..


حازم: طب قومي يلا هساعدك نجهز حاجتناا..


مريم: يلا..


مريم وحازم بدأوا يجهزوا حاجتهم..


حازم: مريم!! هو انتي مش فاكره حاجه تانيه عن اهلك..


مريم: فاكره شكل ابويا وشكل امي كماان..فاكره ان كان في مشكله حاصله في البيت وقتهاا..مشكله كبيره..وبابا كان دايما بيزعق..ويبصلي بغضب..وفاكره جملته.


حازم: اي هي..


مريم: كان وقتها بيقول..ادي اللي خدناه من خلفه البناات..


حازم: واي المشكله اللي كانت حاصله وقتهاا..


مريم: مش فاكره..


حازم: ومش فاكره اي حااجه تااني..


مريم: لا فاكره اهم حااجه..كان عندي اخ اكبر مني..


حازم: طب فاكره حاجه عنه..


مريم بضحك: مش فاكره غير اني كنت بقوله ي سمكه..


حازم: اي..لي..


مريم بضحك: والله ما فاكره..


حازم: انتي عارفه ان ضحكتك حلوه اوي ي مريم..افضلي اضحكي داايماا..


مريم بكسوف: طب..انا هروح اشوف فريده..


ــــــــــــــــــــــــــــــــ

هاجر: يعني خلاص هتمشي بكره..


رضوي: ماما مصره ي هاجر...


هاجر: هي معاها حق..مش انتي دايماا كنتي بتقولي انك بتحبي تقعدي مع مامتك اووي..


رضوي ببكاء: بس انا مكنتش اعرف اني بحب بابا كده..ولا ان فراقه هيوجع اووي كده..


هاجر حضنتهااا..


هاجر: اهدي ي حبيبتي..ادعيله بالرحمه الليله اول ليله ليه ف القبر..ادعيله ان ربنا ينور قبره ويثبته عند السؤاال..


رضوي: ي رب..ربنا يثبته ي رب ويغفرله..


هاجر: علفكره انا كمان مسافره القاهره بكره..


رضوي: لسه مصممه ع اللي ف دماغك..


هاجر: ايوا ي رضوي..خلاص قررت..


رضوي: يبقي هتيجي تقعدي عندي..


هاجر: لا انا كلمت البنسيون وحجزت اوضه هنااك..مش عايزه اتقل عليكوا..


رضوي: اي اللي انتي بتقوليه ده ي هاجر..تتقلي اي وهبل اي انتي هتيجي معانا..


هاجر: لا ي رضوي..سبيني براحتي معلشي..


رضوي بغضب: هو اي ده..


هاجر: ومتقوليش قدام والدتك وتحرجيني..


رضوي بضيق: طيب..


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


برج علي النيل..شقق فخمه..في اعلي دور..


دخل سليم لشقته..


سليم بحزن: فيلا اي دي اللي اقعد فيهاا..ده الشقه دي حااسس اني همووت وانا عايش فيها لوحدي ومحدش حاسس بيااا..


داده سعاد: بتقول حااجه ي ابني..


سليم بخضه: في اي ي داده..قولتلك ادي اشاره قبل م تتكلمي..اي الغموض ده ي داده..


داده سعاد بدموع: سليم انت جاي البيت بدري..وبردو امبارح جيت بدري..


سليم: ااه ي داده خلاص مش هسهر واجي سكران تااني..


داده سعااد زغرطت..


سليم: بس ي داده الله يخليكي هتلمي النااس عليناا..


داده سعاد: فرحااانه ي ابني ربنااا يهديك ي رب..عقبال ي رب م اشوفك عريس ي رب..


سليم بإبتسامه: ااه قريب ي داده ان شاء الله..


داده سعاد زغرطت تااني.. 


سليم بضحك: ورحمه امي انا غلطان اني قولتلك.. هتلمي عليناا الناااس.. 


داده: فرحاانه ي حبيبي فرحاانه.. 


سليم:  طب انا جعان ي داده في عشا ولا اي.. 


داده سعاد:  ي لهوي بس كده.. احلي عشااا لاحلي سليم.. 


سليم:  ربنا ي رب يخليكي لياا وميحرمنيش منك ي رب.. 


داده:  اعيش بس واشوف عيالك ي حبيبي.. 


سليم:  انتي خلصتي من حوار الجواز دخلتي في العيال.. روحي ي داده اعملي العشاا قبل م يجرالي حاجه.. 


داده سعاد:  ان شاء الله عدوينك ي حبيبي.. ثواني والعشا يجهز.. 


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


عمر:  اهلا وسهلا بيكي في بيتك ي احلي مامي.. استريحي..


معتز بغضب:  اتلم ي ابني بقي.. 


عمر: ي عم انا بجاملهاا...


معتز:  متجاملهاااش ي سيدي.. 


أروي:  بس انتوا الاتنين انا مش فايقالكو.. 


عمر: خدي بنتك اهي انا مااشي.. 


أروي: عمر انت اتقمصت.. 


عمر:  اتقمصت اي.. انا جعان وانتي اكيد معندكيش عشااا.. 


أروي: ده انا عندي صينيه مكرونه بالبشااميل انما اي حكاايه..ادخل سخنهاا في الميكرويف وكل..


عمر:  الله انتي جيالي في نقطه ضعفي ي أروي.. بس مش هينفع انا اتأخرت..اديها لمعتز غلباان بردو.. 


معتز: اي ابني الكرم ده.. انا همووت من كرمك ي حبيبي.. 


أروي: هي ماما مجتش كل ده ليه.. 


نشوي:  انا جيت اهوه ي حبيبتي حقك عليااا... بس والله م عرفت غير وهما جايين من المستشفي قالولي..وبعدين ده مش معادك خالص.. 


أروي:  اللي حصل بقي ي ماما.. 


نشوي:  م توروناا عرض كتافكوا انتو الاتنين.. خليني اعرف اقعد مع بنتي.. 


معتز:  انا هروح أكل المكرونه البشاميل.. 


عمر:  طفس.. 


معتز: انت مش كنت متأخر ي ابني.. 


عمر:  بقولك اي بقي انا غيرت كلامي ومتأخرتش وهاكل المكرونه.. 


عمر ومعتز اتسااابقوا علي المطبخ.. وفتحوا التلاجه وعمر شد الطبق بسرعه.. 


معتز: طب اقولك حاجه بقي انا اللي شاري الميكروويف ده ومش هتسخن فيه.. 


عمر:  انا اصلا بحبهاا ساقعه.. 


معتز:  ساقعه زيك بالظبط.. 


عمر:  متغاظ عارفك يلا مننا متغاظ.. 


معتز:  عمر.. انا جعاان اكلني معااك.. 


عمر:  صدق صعبت عليااا.. هات شوكه وتعالي.. 


معتز: انت اللي صافيلي..انت صاحبي وزميلي..


عمر ومعتز وقفوا الاتنين في المطبخ ياكلوا وبيناغشوا ويهزروا مع بعض.. 


عند أروي.. 


أروي: ي ماما خلي ولاد الطفسه اللي برا دول يسيبولي حته مكرونه.. 


نشوي: مكرونه اي دي اللي تكليهااا.. انتي لازم تتقوي.. انا هقوم اعملك فرخه ولازم تكليها كلهاا.. 


أروي: اي ي ماما هو انا هحارب..ولا اقولك انا محتاجه اتقوي فعلا.. 


نشوي:  بس انتي عارفه ي أروي..  بنتك هتبقي شبه حماتك...


أروي:  ي  ماما هي ليهاا اي شكل دلوقتي.. والنبي متقوليش كده.. 


نشوي بضحك: والله مجنونه..


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


عمر روح لبيته واول م دخل اتصدم من اللي شافه..


عمر بصدمه: مااامااا..وبااابا..


صفاء: عمر..انت جااي بدري لي كده..


عمر: جيت علشاان اشوف بنفسي الخيااانه..


ماجد: ي ابني اسمع مننا مش كده..


عمر: خلاص ي بابا..مفيش اي كلام يتقال ده انا شايفكم بعنيااا وانتو..وانتو بتاكلوا سمك..


صفاء وهي بتحاول تكتم ضحكتها: سامحنا ي سمكه..قصدي ي عمر..مش قصدناا..


ووو هنعرف بعدين..


ي رب البارت يعجبكم 😥💖


ي تري حازم فعلا عاوز يتغير ولا بيكدب..


رضوي اي هي خطتهاا..


سليم هيعمل اي ..واي مصيره مع هاجر...


عمر اي حكايته..

الفصل السابع

تعليقات

التنقل السريع