القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية زوجي و صحبتي كاملة للكبار فقط

 


حصرياً على

 دار المجد للقصص والروايات

 للكبار فقط 

روايه زوجي وصحبتي 


الفصل الاول  


بقلم هويدا زغلول


اول الحكايه انا شيماء عندي ٣٠سنه متجوزه  شادي حسني عندو٣٤ رجل طيب وحنين جدا جدا  عندوا شركه ادويه مش عندنا اولاد مش بشتغل عايشين في سعاده وهنا غير ممكن يحصل بينا مشاكل زي اي اتنين متجوزين يومنا عادي جدا يصحي يروح شغله ويجي بعد العصر يتغدا وبعدها ينزل شغله تاني وانا يومي بيدا بالبيت بحب النظافه جدا مش بعتمد علي البنت اللي شغاله عندي ايدي باديها اول باول الحكايه بدأت لما جت دعاء زملتي تزورني


شيماء دعاء وحشاني جدا أخبارك اي


دعاء اتجوزت واتطلقت عالطول مليش نصيب ونفسي اشتغل بس بابا بيقولي الشغل صعب كنت سامعه أن جوزك عندو شركه ويمكن لما بابا يعرف اني شغاله مع جوزك مش يرفض لانه عارفك وعارف قد اي انتي محترمه واكيد جوزك زيك 


شيماء حبيبتي بس كده يجي بس وانا هتكلم معاه حاضر وهكلمك عالطول يا حبيبتي انتي تؤمري 


دعاء حبيبتي ربنا يخليكي ليا وما يحرمني منك ابدا 


شيماء وكان اي سبب الطلاق


دعاء كان خاين وانا اكتر حاجه اكرها الخيانه 


شيماء الواطي حد يبقي معاه قمر كده ويخونها 


دعاء هههههههههههه شوفتي بقي المهم همشي انا وهستني تلفونك 


شيماء ابدا والله ما يحصل احنا هنتغدا سوا واهو برضه تشوفي شادي ونتكلم في موضوع الشغل سوا


دعاء لا هتكسف اتغدا اي


شيماء خلاص الكلام خلص هو زمانه جاي مواعيدو مظبوطه هقوم اشوف الاكل ياقلبي 


ويدخل شادي مساء الخير


دعاء مساء النور انا دعاء زميله شيماء


شادي اهلا وسهلا منوره البيت بيتك ودخل اوضه النوم 


بعدها خرجت شيماء من المطبخ هو شادي جه 


دعاء ايوه وسلم ودخل  


شيماء تمام هحط الاكل وانده عليه وفعلا حطت الاكل وتهدأ عليه يلا يا شادي 


شادي هي صحبتك مشيت 


شيماء لا هتتغدا بره عالشان عايزينك في موضوع 


شادي موضوع موضوع اي


شيماء هتعرف واحنا بنتغدا يالله البنت برا لوحدها 


وخرجوا شيماء دعاء كانت محتاجه شغل وانا قولت اكيد انت محتاج سكرتيره بعد البنت اللي عندك ما هتمشي الشهر الجاي 


شادي ايوه بس انا كنت مكلم وحده انها هتنزل وانتي مش هعرفتني أن صحبتك عايزه تشتغل


شيماء وحده وحده مين مقولتيش ليا يعني 


شادي انتي مش سالتي وبعدين تعرفي اي عن شغلي اصلا اي نعم أنا كنت معرفك أن السكرتيره ماشيه وعايز وحده بس من بعدها مش اتكلمنا 


شيماء طيب وبعدين 


شادي طيب يا دعاء هاتي الCVبكره عالشركه ونشوف


دعاء لو مش في مكان ليا مافيش مانع خلاص


شادي تعالي بس ويحبها ربنا بعد اذنكم لان لازم انزل ونزل شادي وبعدها 


دعاء مش عارفه حاسه انو اضايق ليه شيماء واي يضايقه روحي بس ويحلها ربنا اهو حتي يكون ليا عين هناك هههههههههههه


ومشيت دعاء ورجع شادي بليل مساء الخير


شيماء بصت ومش ردت


شادي هو انتي مش سمعتي 


شيماء سعمت 


شادي امال مش بتردي لي


شيماء ينفع تكسفني قدام صحبتي 


شادي انا برضه انتي اللي كسفتني جدا كان لازم تهدي رأي بيني وبينك وتعرفي انا محتاج ولا لا


شيماء انا كنت عارفه انك محتاج وهي لما طلبت معرفتش اقولها لا وقولت نعقد ونتكلم وبعدين ده اول طلب اطلبه لحد من زميلي 


شادي شيماء مينفعش كده برضه كان عالاقل نتكلم لوحدنا مش وهي موجوده عالعموم مش هزعلك عالشان صحبتك أما هعينها لو مؤهلاتها تمام والبنت اللي جايه هشوف ليها اي شغل تاني مبسوطه 


شيماء طبعا مبسوطه ربنا يخليك ليا ياقلبي 


وتاني يوم راحت دعاء عملت مقابله وقال لها شادي تمام هتنزلي الشهر ده تدريب مع السكرتيره القديمه عالشان تعرفي نظام شغلنا وبعدها هيتم تعينها 


دعاء ميرسي لذوقك حضرتك وانا عارفه أن شيماء احرجتك لنا اتكلمت قدامي حتي انا قولت لها مكنش ينفع تتكلمي وأما موجوده بس هي أسرت 


شادي حصل خير ولابن شيماء بتحبك اوي لانها عمرها ما أدخلت في شغلي عالشان حد 


دعاء احنا كنا اكتر من الاخوات بس مشاغل الحياه هي اللي فرقتنا واهو الحمد لله رجعنا لبعض تاني وطول الشهر كانت دعاء بتشوف كل حاجه شادي بيحبها وأدق اتفاصيله عرفتها بقت اشطر من السكرتيره اللي كانت شغاله معاه بقالها سنين 


واول يوم ليها في الشغل لوحدها والسكرتيره القديمه مشيت اتحولت دعاء قلعت الحجاب وولبسها اتغير تماما 


ودخلت المكتب عند شادي 


صباح الخير يا استاذ شادي


شادي صباح  ال ن و ر اي ده دعاء انتي قلعتي الحجاب 


دعاء ايوه بصراحه عايزه اللبسه علي اقتناع مش كده وخلاص 


شادي تمام 


دعاء انا بعت اشتريت ماكينه الاكسبرسو عالشان تشرب النسكافيه بتاعك هنا مش في الكافيه يوميا 


شادي هههههههههههه تصدقي انا كنت بفكر في الموضوع ده 


دعاء كنت حاسه ومافيش سيجار من غير فطار عالاقل باتيه 


شادي مش بعرف تتعود خلاص 


دعاء ده كان زمان قبل ما انا اجي هنا ولا عايز شيماء تزعل مني 


شادي شيماء اصلا مش فاكر اخر مره سألتني هو انت فطرت امتي يمكن وجبه الغداء اللي بتهتم بيها 


دعاء معلش ربنا يقويها المهم عندنا انهارده اجتماع مع مسؤولين الشركه الساعه ١تكون حضرتك فطرت وتكون جاهز الاجتماع بعد اذن حضرتك 


شادي اتفضلي 


بقي دي تطلق وبسرعه كده عبيط مين يابنتي 


بعدها في اي ياشادي فوق لنفسك شويه كده دي زميله مراتك 


وفضلت دعاء مهتمه ب شادي لدرجه انو مش بقي يروح يتغدا في البيت وبقي يقول لشيماء بدل ما اجي وارجع هتغدا في الشركه 


وفي يوم كلمت شيماء دعاء 


شيماء ازيك يا دعاء 


دعاء الحمد لله 


شيماء هو شادي عندو مشاكل في شغله 


دعاء ابدا ليه بتقولي كده 


شيماء أصله مش بقي يجي يتغدا فقولت عندوا مشاكل او حاجه 


دعاء ابدا ضغط شغل والمفروض تكونى فرحنا أن شغله شغال


شيماء تمام ياريت ميعرفش اني كلمتك عالشان ميزعلش 


دعاء اكيد 


ودخلت دعاء تمضي ورق من شادي كنت عايزه اعرف حضرتك بحاجه 


شادي خير فيه اي


دعاء شيماء 


شادي مالها 


دعاء اتصلت وكانت عايزه اني اعرفها بأخبار حضرتك 


شادي أنصدم 


يتبع


تعليقات

التنقل السريع