القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية قتلت اختي عشآ حبيبي الفصل الرابع

 


رواية قتلت اختي عشآ حبيبي الفصل الرابع 
#قتلت اختي علشان حبيبي
#الحلقه الرابعه 

#بقلم دوداا حوده

جرس الباب رن فتحت الباب لقيت احمد ومامته ونهي ازيك يا اسماء عامله ايه انا وافقه مبلمه اهلا اتفضلوا بابا ماما أحمد وأحمد ونهي بابا خرج اهلا بيكوا يا جماعه اتفضلوا دخلوا وانا دخلت اوضتي شيماء بتقولي مين برا قولتها والله متعرفيش قالتلي وهعرف منين قولتها اخرجي شوفي بصت لقت احمد بقت فرحنا وعامله تنطت في الاوضه ده احمد يارب يهدي الحال يارب قولتها ومالك فرحنا ليه كده انتي فاكره انو هينسي اللي حصل لقيتها عيطت وبتقولي والله حرام عليكم انا معملتش حاجه شويه وماما ندهت عليها وقالت اللبسي وتعالي عايزينك بره لقيت نفسي قاعده بعمل ايميل فيك ودخلت وبعت طلب صداقه لعماد وقبله بسرعه فضلت يبعت هاي ازيك وانا مش برد عليه قفلت النت وخرجت برا لقيت الموضوع هدي جدا وبيحددوا ميعاد لكتب الكتاب عالطول طيب ازاي وانت يا احمد ازاي تسامح في حاجه زي كده ده صورها اتبعتت لحد بس كان لازم أبين اني فرحنا عالشان محدش يلاحظ حاجه بليل كلمت عماد ازيك عامل اي قالي تمام مين قولته وحده مخنوقه وانحرجت من حبيبها وبصراحه شوفت ايميلك حبيت اتكلم معاك قالي طيب ما تبعتي اضافه من ايميلك قولته مش وقته وطبعا بعد كلام كتير حكالي عن خطيبته واللي عملته فيه لأنه فاهم أن هي اللي بعتت ليه الصور قولته لو منك انتقم منها مسبهاش قالي هيحصل طبعا بقيت كل يوم أكلمه وهي طبعا بتاخد نهي الحضن الحنين ليها تشتري جاهزها بس طبعا لازم انا اللي اروح افرش الشقه عالشان دي اختي الوحيده وبرضه احط كام صوره لعماد في وسط هدومها لان ده الحاجه الوحيده اللي هيخلي يفضل شاكك فيها عمره كله يوم الفرح كنت لبساه احلي فستان وبابا وماما كانو فرحانين جدا بيها ونسيوا الموضوع القديم بس اللي ميعرفوش أن الموضوع منتهاش وهتقلب بفضيحه كبيره في العيله كملوا ٤شهور ومعرفش حاجه عن موضوع الصور ياتري شافها ولا لا ياتري هي اللي شافتها لحد ما في يوم وانا بكلم عماد قولته اتصل بيها وكلمها فعلا رن عليها واحمد اللي رد عليه قفل السكه اتفقت معاه عماد أن هخليه يشوفها وينتقم منها أن هتيجي شقته وينام معاها ويصورها قالي ازاي قولته دي بتاعتي انا المهم تاجر شقه غير الشقه اللي عرفها شيماء عالشان ترضي تيجي وفعلا عمل كده وكل ده ميعرفش أن انا اسماء اختها جه في يوم كلمني وقالي مش بتكلمني ليه انا عايزه اعرفك أن جبت شقه في وقالي علي عنوانها قولته تمام اوي سيب المفتاح تحت الدواسه ومتجيش الشقه غير لما اقولك طبعا في الاول رفض بعدها وافق لان كان بيحب شيماء من قلبه وهي جرحته روحت الشقه واتصلت بشيماء الحقني انا عند وحده صحبتي وتعبانه اوي مغص فظيع وعايزه اروح المستشفي تعالي خديني بس بالله عليكي متخضيش بابا وماما عليا وهي جت جري وانا كنت مجزه اسبري مخدر عالشان اخدرها اول ما تيجي عالشان اعرف اقتلها


تعليقات

التنقل السريع