القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غلطه امي الفصل التاسع والعاشر

رواية غلطه امي الفصل التاسع والعاشر



 

حصريآ علي موقع دار المجد للقصص والروايات 

رواية غلطه امي 

غلطه امى


الحلقه التاسعه والعاشره الأخيره 👇👇👇👇


ماجد :دبح مين والله ما حصل ازاي بتقول اي عمتي ماتت 

ايمن:ايوه يا واد اعملهم عليا هو والله هددها قدامنا كلنا وقال انو هيقتلها علشان ابو باع البيت لمراتي حبيبتي 

فاطمه :انت كداب انا جوزي ميعملش كده ابدا والله والله مظلوم 

الظابط :امال اي الدم اللي علي قميصك ده 

ايمن :ده دم طفله صغيره لقيتها مرميه في الشارع غرقانه في دمها كان واحد خبطها بالعربيه وجري والاسعاف اتاخرت روحت شلتها ووديتها علي المستشفي وحضرتك ممكن تروح المستشفي وتسال اولا انا لو قتلت حد همشي كده في الشارع وانا شقتي فوق شقتها يعني ممكن اطلع اخد لبس واغير هدومي 

الظابط :مش دي مفاتيحك 

ماجد :ايوه هو حضرتك لقيتها فين انا كل ده فاكر انها معايا 

الظابط لقوها جمب القتيله 

ماجد :حضرتك القتيله دي عمتي وانا كنت عندها يوم الحادثه انا ومراتي وامي وطبيعي اني انسي المفاتيح في شقتها ومخدتش بالي 

الظابط :حبس ماجد ٤ايام علي ومع التحقيق 

فاطمه :ينهار اسود ليه بس انا واثقه ان جوزي عمره ما يعمل كده 

ماجد :نصيبي وانتي السبب فيه مش انتي اللي اثاريتي أن اجيب امي تاني لولا كده مكنتش حصل كل ده 

فاطمه :لا كان هيحصل طبعا لان عمتك طماعه وانانيه وكانت برضه هتاخد البيت منك 

ماجد :امشي يا فاطمه امشي من هنا واميره اغم عليها 

فاطمه :ماما فوقي والنبي وفوقت فاطمه اميره وروحتها البيت 

فاطمه :حرام عليكي يا ماما كده قلقتني عليكي 

اميره :والله يا بنتي لو اعرف أن كل ده هيحصل ما كنت ظهرت في حياته تاني 

فاطمه :اي اللي بتقولي ده والله انا عارفه أن الموضوع مش انتي خالص انا عارفه أن عمته دي وحشه وغبيه وبيكي أو من غيرك كانت هتعمل كده بس كل اللي شغلني دلوقتي مين اللي قتلها 

اميره :مش عارفه ليه مش مرتاحه لجوزها 

فاطمه :وانا كمان لانه هو اللي هيورث بس هو مش محتاج اللي اعرفه انه ماديه كويس اوي بس مين اللي عمل كده 

اميره :المهم لازم نشوف محامي كويس يعرف يخرج ماجد من القضيه 

فاطمه :بابا كلم محامي والصبح هيكون عند ماجد ادخلي حضرتك ريحي وبكره باذن الله الموضوع هيتحل 

وفي بيت مني 

مني :اموت واعرف مالك شكلك عامل ليه كده من ساعت ما جيت من برا 

سيد :ارحميني انا مش ناقصك الله يخليكي سبيني دلوقتي 

مني : شكلك عامل مصيبه يا سيد وانا هعرفها والله 

سيد :انتي اي شيطانه يا شيخه الناس اللي عماله تموت قدامك دي عادي مش شغالك حاجه أن ممكن يكون موتك قريب وانتي وخدا حق عيل يتيم 

مني :اهو العيل اليتيم كلها كام فتره ويتحكم عليه بالاعدام ويستاهل حد قالو يعمل كده في عمته 

سيد :بقولك اي يا مني حق الواد ده لازم يرجع ليه انتي فاهمه 

مني :انت عبيط قول انك عبيط حق اي يا ابو حق انسي الموضوع ده كان تمن سكاتي وخلصنا الله يرحم الاموات والموضوع انتهي عمته اخت ابوه سرقته انا بقي اللي قريبته من بعيد جاي تحاسبني انسي يا سيد 

سيد :منكم لله يا شياطين وفي باله بيقول خلتوني شيطان زيكم بسبب الفلوس


 فلاش بالك


 يوم ما سمع مني وسميه وهما بيتكلموا علي الفلوس نزل واتصل ب سميه 

سيد :الو ايوه يا سميه عامله اي 

سميه :كويسه يا سيد انت اخبارك اي 

سيد :انا عايز اتكلم معاكي شويه 

سميه :تعالي يا سيد هو انت غريب وراح سيد بيت سميه

سيد :مساء الخير

سميه:مساء الخير اتفضل 

سيد :انا ضميري وجعني اوي وبصراحه مش عايز اسكت اكتر من كده انتو خدو فلوس سامح الله يرحمه بس عالاقل ابنه ميتحرمش من ابنه 

سميه :عايز اي يعني 

سيد :ماجد يعرف الحقيقه كلها 

سميه :لا كده غلط ازاي يعني عايزني اروح أقول إن مراتك هي السبب في كل ده لا طبعا اصل مراتك حبيبتي 

سيد :طيب عالاقل يعرف أن أمه مظلومه 

سميه :تمام ازاي يعني انا طبعا مش هعمل كده 

سيد :خلاص يبقي انا اقول ليه كده بس مش هعرفه حاجه عنكم 

سميه :تمام بس لو ماجد عرف كلمه هو كده كده مش فارق معايا دلوقتي بعد ما البيت بقي بتاعي خالص 

سيد :بيت اي اللي بقي بتاعك 

سميه :البيت ده اللي احنا قاعدين فيه ده كله بقي بتاعي 

سيد :بس دي مش حقيقه 

سميه :عارفه يا روحي انا معاك أن يعرف أن أمه مظلومه بس بعدها مش هيقعد في البيت 

سيد :أنا طالع ليه وهكلمه أن يروح لصلاح 

سميه :تكلم صلاح قدامي أن يتكلم أن أمه مظلومه بس وفعلا سيد عمل كده وطلع شقه ماجد واتكلم معاه وبعدها طلعت سميه وحصل الحوار بينها وبين سيد اللي كانو متفقين عليه بس الكلمه اللي كانت مش متفقه عليها كلمه سيد لما قال متنخربيش في اللي فات 

الكلمه دي كانت معلقه مع سميه اوي وبعد ما مشيت ماجد وأمه من البيت اتصلت بسيد 

سميه :الو ازيك يا سيد عايزك 

سيد :عايزه اي مني 

سميه :مستنياك سلام وقفلت السكه وراح سيد

 الشقه عندها 

سيد :خير عايزه اي 

سميه :ادخل هنتكلم علي السلم 

سيد :ماشي ودخل الشقه 

سميه :بقولك اي يا سيد انا كنت عامله افكر في الكلام اللي قولته ليا بصراحه قلبي وجعني وكنت هروح ارجع ليه البيت بتاعه نزلت وروحت عند بيت ابو فاطمه وقبلها بشارع شوفتك وانت طالع بيت شكله قديم كده سالت الناس بيت مين ده قالو أن بيتك طيب ازاي هو انت عندك بيت تاني عرفت انك متجوز ومخلف كمان قولت بقي لو مني عرفت اي اللي هيحصل 

سيد :انتي اي شيطانه يا شيخه انتي موتك حلال وكان في سكينه علي طبق الفاكهه دبحها ومسح البصامات ونزل جري ولما رجع ايمن وشافها مدبوحا فرح اوي انو خلاص خلص منها بس لما شاف مفاتيح ماجد علي التربيزه وهو كان عارف أنه ناسيها من بدري لانه كان شيفها قبل ما ينزل بدل ما يفكر مين اللي قتل مراته لا فكر يلبس التهمه لماجد ويخلص منه هو كمان وفي شقه فاطمه اميره عامله تفكر تعمل اي لحد ما قامت لبست ونزلت وراحت عالقسم وبلغت أن هي اللي قتلت سميه علشان ابنها يخرج 


==================================

الحلقه الاخيره👇👇👇


الظابط :وانتي تعرفي المجني عليها منين 

اميره :اخت طليقي وكنت مخنوقه منها علشان هي كلت حق ابني علشان كده دبحتها 

الظابط :أمر بحبس اميره ٤ ايام علي زمه التحقيق 

خرج ماجد من الحبس واقابل امه 

ماجد :انا عارف انك مش انتي اللي عملتي كده ليه يا امي تقولي كده 

اميره :انا عمري ضايع من غيرك يا ابني 

ماجد :بس كده التهمه خلاص لبستك لانك معترفه 

اميره :والله الدنيا من غيرك ما تسوي حاجه وحسبي الله ونعم الوكيل في اللي عمل كده انا عشت عمري كله اتمني اسمع كلمه ماما تخيل بقي سمعتها لا وكمان شيفاك خايف عليا والله يا حبيبي مش عايزه حاجه من الدنيا اكتر من كده 

ماجد :والله يا امي مش هطولي هنا وبكره تشوفي انا هعمل المستحيل علشان تخرجي من هنا يا حبيبتي 

اميره :واثقه فيك يا حبيبي انك هتعمل كده بس والله لو مش حصل وخد اعدام كفايه اني عشت معاك يومين ومشي ماجد من عند امه وراح ل ايمن 

ماجد :مساء الخير 

ايمن :انت خرجت ازاي 

ماجد :انت عارف وانا عارف اني مش انا اللي قتلت مراتك 

ايمن:ايوه عارف بس انتو عيله قذره عمتك قتلت ابوك ايوه يا حبيبي ابوك مش مات موته ربنا لا عمتك اللي موتته وكانت تستاهل القتل 

ماجد :انت بتقول اي معقول عمتي تعمل كده 

ايمن :وتعمل ابو كده مهي هي كانت السبب في طلاق امك لان امك معملتش حاجه بس عمتك كانت شيطان وماشي عالارض 

ماجد :انا هوديك في ستين داهيه يا اما انت كداب 

ايمن :اه كداب اصل حابب اكرهك في عمتك مانت كده كده كرهتا هكدب ليه بس والله يا ماجد انا معرفتش المواضيع دي الا يوم ما عمتك ماتت 

ماجد :وانت هادي كده مش عايز تعرف مين قتل مراتك 

ايمن:لا مش عايز ومش عايز اشوف وشك هنا تاني يلااطلع برا من هنا 

ماجد :والله ما هسيب حق ابويا وامي 

ايمن :لو روحت بلغت مس هتكسب حاجه عمتك في نار جهنم دلوقتي يعني انسي وعيش يلا برا وخرج ماجد برا وفي شقه فاطمه 

فاطمه :انا مش عارفه ليه ماما عملت كده 

ماجد :عشاني ضحت بعمرها علشاني واكيد عملت كده من كلامي ليها أنا مش مسامح نفسي 

فاطمه :حبيبي لازم تفكر هتخرج ماما ازاي مش وقته كلامك ده خالص 

والباب خبط فتحت فاطمه لقت وحده وافقه عالباب 

فاطمه : مساء الخير 

البت :مساء النور ممكن اقابل استاذ ماجد 

فاطمه :مين حضرتك 

البت :انا اماني هو مش يعرفني بس انا عايزه ضروري 

فاطمه :اتفضلي تعالي جوا ودخلت 

ماجد :مساء الخير مين حضرتك 

اماني :انا مرات سيد التانيه وجايه ليك لاني مش عارفه اعمل اي 

ماجد :مين سيد اه عم سيد زميل ابويا تقصدي 

اماني :ايوه هو عم زفت انا في يوم رجع ليا سيد من برا وكان وشه غرقان اوي ودخل اوضه النوم 

فلاش باك 

سيد في اوضه النوم واماني نايمه عالسرير 

اماني :سيد انت اي اللي جابك دلوقتي 

سيد :اي هو مش بيتي ولا اي 

اماني :بيتك بس انت مش بتبات هنا علشان خاطر مراتك 

سيد :نامي يا اماني والنبي وقلع هدومه ورمها في الغسيل وتاني يوم لقيت هدومه عليها دم 

اماني :اي الدم ده يا سيد 

سيد :اغسلي الهدوم دي بسرعه أو اقولك احرقيها 

اماني :والله انا حاسه ان وراك مصيبه 

سيد :انتي عارفه لو مش خرستي هعمل فيكي اي 

اماني خلاص سكت اهو وخدت الهدوم وشلتها في الدولاب لحد ما تفهم فيه اي وفي يوم سمعته وهو كان بيتكلم في التلفون وبيقول 

سيد:انت متاكد ان التهمه لبست ماجد الحمد لله 

اماني :تهمه اي وفي اي يا سيد 

سيد :مافيش سميه قريبه مراتي اتقتلت وطلع ماجد اللي قتلها 

اماني :ينهار اسود وهو يعمل كده ليه 

سيد :الطمع بعيد عنك بقي 

اماني :اعوذوا بالله بس بصراحه مش ارتحت لكلامه حسيت أن فيه حاجه وخصوصا موضوع الدم وانو بقي كل يوم عندي وعالطول قاعد قلقان 

اماني :سيد انت ملكش دعوه بحوار قتل سميه دي 

سيد :انتي بتقولي اي يا مجنونه انتي 

اماني :افعالك بتقول كده من امتي وانت بتهتم كده باهل مراتك 

سيد :انتي عبيطه يابت وبعدين الناس كلها بتتكلم في الموضوع ده انا قايم وسايب البيت ولما رجع انا كنت نايمه وبرضه سمعته بيتكلم مع حد وبيقول أن مامتك راحت بلغت عن نفسها وسمعت سيد وهو بيقول 

سيد :المهم أن التهمه بعيد عني امه هو جوزها اي حد 

اماني :ينهار اسود يا سيد انا كنت واثقه انك انت اللي عملت كده 

سيد :الله يخربيتك وطي صوتك كانت لازم تموت ومكنش قصدي والله 

اماني :وليه تعمل كده

سيد :كانت هتقول لمراتي علي اني متجوزك 

اماني ؛ماتقول أو كنت تطلقني تموت روح ازاي وكمان عايز حد غيرك يتحاسب عليها 

سيد :بقولك اي اللي قتل مره قادر يقتل التانيه بس مش انتي بنتك 

اماني :ينهار اسود عايز تموت بنتي حرام عليك 

سيد :يبقي حطي لسانك جوا بوقك واخرسي بقي 

اماني :انا خايفه بس الهدوم عندي ولو عايز اني اروح اشهد في المحكمه هعمل كده والله لا اعرف ربنا  وبخاف منه وفعلا راحت وقدمت محضر في سيد والظابط راح الشقه عندها واتصلت بيه راح 

سيد :ها عقلتي ولا لسه مجنونه 

اماني :معقول ابلغ عنك برضه اانا كان صعبان عليا بس الواد في الاول وبعدين امه دلوقتي لبست القضيه مكانه 

سيد :انا مكنش قصدي اقتلها والله وبعدين انا بالحركه دي خدمت جوزها تاجر المخدرات اللي بقي فرحان بموت مراته 

اماني :تمام يا حبيبي وخرج الظابط وقبض عليه 

سيد :كده يا اماني بتبلغي عني والله لاوريكي وفي القسم اتكلم سيد عن ايمن انو تاجر مخدرات وهو اللي مزور عقد البيت وفعلا اتقبض علي سيد وعلي مني لأنها كانت بتساعد. سميه في كل مصيبه ورجع فلوس ماجد ليه وبيته كمان واتحكم بالاعدام علي سيد وطبعا ماجد مش نسي فضل اماني وكان واخد باله منها ومن بنتها وكانت عايشه مع اميره امه في نفس الشقه 

تمت

تفاعل ب10 ملصقات ومتابعه للصفحه الشخصيه واستنونى فى قصه جديده

تعليقات

التنقل السريع